1. هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط (الكوكيز ). من خلال الاستمرار في استخدام هذا الموقع، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط. تعرف على المزيد.
  2. تم فتح قسم معرض الوسائط للاعضاء، بحيث يكون هناك بالامكان تحميل الصور و الفيديوهات المصورة من اجهزة ios، تستطيعوا الاستفادة منها عن طريق الرابط التالي: المعرض.

معالجات إنتل لأجهزة أبل ماكنتوش

الموضوع في 'الأخبار والنقاشات' بواسطة mac, بتاريخ ‏13-06-2005.

  1. [​IMG]

    معالجات إنتل لأجهزة أبل ماكنتوش

    أكدت شركة أبل ماكنتوش، وبعد عشرين عاماً من استخدامها لمعالجات موتورولا وIBM، أنها ستتحول إلى معالجات "إنتل"، التي تستخدم في الأجهزة التي تعتمد نظام التشغيل "مايكروسوفت ويندوز".
    ومن شأن هذه الخطوة أن تساعد أبل في تحقيق نتائج أفضل من حيث الأداء والسعر مقارنة بأجهزة الكمبيوتر الشخصي، رغم أن المحللين يعتقدون أن التأثيرات الضارة الناجمة عن هذا التحول ستقلص حصة أبل في سوق الكمبيوتر والمقدرة بنحو 2.3 في المائة.
    وتقتضي عملية التحول إلى معالجات إنتل استخدام مبرمجين يعملون على بيئتي التشغيل الجديدة، الخاصة بمعالجات إنتل، والقديمة الخاصة بمعالجات "باور بي سي"، المستخدمة في أجهزة ماكنتوش حالياً، بحسب وكالة الأسوشيتد برس.
    واعترف الرئيس التنفيذي لشركة أبل، ستيف جوبز بأن التحول لن يكون سريعاً أو سهلاً، حيث أن أول كمبيوتر أبل ماكنتوش بمعالجات إنتل لن يطرح في الأسواق قبل منتصف العام 2006، على أن تستكمل عملية تجهيز الأجهزة المتقدمة من أبل بمعالجات إنتل بعد عام من ذلك التاريخ.
    وقال جوبز إن "عملية التحول هذه لن تتم بين عشية وضحاها، فهي ستستغرق بضع سنوات."
    وأوضح أن عملية التحول نجمت عن التقصير من جانب شركة IBM وشركة "فري سكيل" لأشباه الموصلات في الإيفاء بالتزاماتها سواء المتعلقة بالقوة والفاعلية، وهما الخاصيتان اللتان أكدت إنتل أنها ستوفي بهما.
    ويمكن للمبرمجين أن يبدؤوا فوراً بتطوير برامج بصيغة يمكن أن تعمل على نوعي المعالجات في شركة أبل، التي ستوفر تكنولوجيا لتحويل الشفرة بحيث يمكن تشغيل البرامج القديمة على الأجهزة الجديد التي تستخدم معالجات إنتل.
    وأكد جوبز إن شركته كانت تعد لهذا الأمر منذ خمس سنوات على الأقل، حيث قام مبرمجوها بتطوير نسختين من نظام التشغيل Mac OS X، أحدهما يعمل في بيئة معالجات باور بي سي والآخر في بيئة ماكنتوش.
    ولقيت الخطوة ترحيباً من شركتي "أدوبي سيستمز" ومايكروسوفت"، وتعهدتا بدعم الجهاز الجديد.

    المصدر سي ان ان
     
  2. 392 زيارة ولا كلمة

    والله ما اعرف وش اقول.
     

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...