إنتل تعرض أفضل المعالجات أداء في العالم في جيتكس 2006

  • كاتب الموضوع mbm
  • تاريخ الإنشاء

mbm

عضوية ذهبية
إنتل تعرض أفضل المعالجات أداء في العالم في جيتكس 2006

كشفت شركة إنتل اليوم عن خطة مشاركتها في معرض جيتكس 2006، حيث يشمل جدول أعمالها استعراض أحدث التقنيات المرتكزة إلى المعالج إنتل كور 2 ديوو، أفضل معالج في العالم.

ويقول سمير الشماع المدير العام لإنتل في دول مجلس التعاون الخليجي: "من منطلق حرصنا على تزويد السوق بأفضل المنتجات الموجهة لقطاعي الأعمال والمستهلكين، سيتمكن زوار جيتكس من مشاهدة وتجربة القوة التي توفرها إنتل للمنزل الرقمي والمكتب الرقمي والأجهزة النقالة".

وترتكز عائلة المعالجات إنتل كور 2 ديوو إلى المعمارية المصغرة Intel® CoreTM، التي تمكن المستخدمين من الحصول على أداء عال وكفاءة في استهلاك الطاقة لا مثيل لهما في الصناعة، ما يتيح لهم إجراء المزيد من عمليات الحوسبة باستخدام قدر أقل من الطاقة. ومع القوة التي تتيحها النواة الثنائية أو النوى المتعددة، فإن باستطاعة المعالجات أداء المهام المطلوبة بشكل أسرع مع القدرة على تشغيل عدة تطبيقات معاً بسلاسة أكبر، كتصفح شبكة الويب مثلاً مع تنزيل الموسيقى أو الفيديو أو إجراء مسح للفيروسات. كما تحسّفن هذه الرقاقات ثنائية النواة أيضاً من مستوى أداء بعض المهام مثل مشاهدة وتشغيل الفيديو عالي التحديد، وحماية الحاسوب والأصول المتعلقة به أثناء تعاملات التجارة الإلكترونية، وتحسين عمر البطارية، وبالتالي الحصول على حواسيب أكثر نحافة وأقل وزناً.

ويضيف الشماع: "إن المعالجات كور 2 ديوو هي ببساطة أفضل المعالجات في العالم، ولم يحدث أن شهدت الصناعة تجديداً بهذا الشكل لقلب الحاسوب منذ أن أنتجت إنتل معالجها الشهير بينتيوم. وتمثل النسخة المكتبية من المعالج كور 2 ديوو معجزة في توفير الطاقة، حيث يضم 291 مليون ترانزيستور ومع ذلك فإنه يستهلك طاقة أقل بمقدار 40٪، كما أنه يقدم في الوقت نفسه الأداء الذي تحتاجه تطبيقات اليوم والغد".

وفيما يتعلق بالمكتب الرقمي، فإن إنتل ستسلط الضوء على تقنيتها Intel® vProTM، وهي حزمة من العتاد والبرمجيات تمثل تغييراً جذرياً لما يتوقعه قطاع الأعمال من حواسيبهم الشخصية، حيث يزود العاملين في تقنية المعلومات بمستويات غير مسبوقة من الأداء وتحكماً استباقياً بالأمن والتكاليف. كما تقول إنتل إن التجارب الأولية على مجموعة مختارة من بين أكبر 500 شركة حسب تصنيف مجلة Fortune أظهر توفيراً محتملاً في استهلاك الطاقة بمعدل 40٪.

وقال الشماع: "إن تقنية vPro ببساطة شديدة تغير نظرة وطريقة استخدام قطاع الأعمال ومدراء المعلومات للحواسيب، وقد جمعنا في هذه التقنية مزايا تعالج أكبر المشكلات التي يواجهها قطاع الأعمال، وهي التهديدات الأمنية وتكلفة الملكية وتوزيع الموارد وإدارة الأصول والجهوزية، وذلك في منصة واحدة تعمل باستخدام أفضل معالج متعدد النوى في العالم".

وستعرض إنتل للمحترفين والأفراد من مستخدمي الأجهزة المحمولة تقنية Intel® Centrino® Duo النقالة، وهي تضم المعالجات إنتل كور 2 ديوو النقالة، التي توفر ضعف الأداء وتمنح المستهلكين وقطاع الأعمال تجربة معمقة ومثيرة في استخدام الأجهزة النقالة، دون أي تغيير في استهلاك الطاقة أو عمر البطارية.

وقال الشماع: "يواصل جيتكس جذب كبار صناع القرار من أنحاء المنطقة، بمن فيهم المسؤولين الحكوميين والمستهلكين والعاملين في قطاع التعليم. وبصفته الحدث الرائد في المنطقة في مجال تقنية المعلومات، فإن المعرض يمثل فرصة مثالية لإنتل لعرض أحدث تقنياتها، والالتقاء بالزبائن وجهاً لوجه لمناقشة أفضل السبل التي تمكّفن إنتل من تلبية احتياجاتهم".

يمكن زيارة جناح إنتل في الجناح 3 المنصة B3-20 في مركز دبي الدولي للمعارض. ويقام جيتكس في الفترة من 18 حتى 22 نوفمبر 2006.
 
الأعلى